Language

تأسست شركة "أسماك" القابضة عام 1999، وهي شركة دولية متخصصة في الإستزراع السمكي وشركة قابضة (شركة مساهمة عامة). وتعد الشركة رائدة في قطاع الإستزراع السمكي في المنطقة، وإحدى أكبر الشركات العاملة في سوق المأكولات البحرية في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، حيث توفر الشركة المأكولات البحرية الطازجة والمجمدة في جميع أنحاء الشرق الأوسط، كما تقوم بتصدير منتجاتها إلى أوروبا وأمريكا الشمالية. يقع المقر الرئيسي للشركة في أبوظبي، وهي حاصلة على موافقة الاتحاد الأوروبي، وشهادة HACCP (نظام تحليل المخاطر ونقاط التحكم الحرجة)، وموافقة إدارة الغذاء والدواء الأميركية، وشهادة ISO22000، وشهادة ISO22000 لإدارة سلامة الأغذية، كما حصلت على موافقة المنظمة الفدرالية للأغذية والأدوية ومستحضرات التجميل. وتمتلك شركة "أسماك" وتدير أعمال الاستزراع السمكي والتفريخ وصيد الأسماك والتجارة والتوزيع والتجهيز في جميع أنحاء دولة الإمارات والمملكة العربية السعودية والبحرين وعُمان. وتشمل أنشطة التصنيع تجهيز وتعبئة الأسماك، وإعادة تغليف المأكولات البحرية الطازجة والمجمدة، والتجميد والتعبئة، والتقطيع، إضافة إلى المنتجات ذات القيمة المضافة. وتبلغ قدرة المعالجة في الشركة 15 ألف طن متري. وفي السنوات الأخيرة، وسّعت شركة "أسماك" مجموعة خدماتها لتشمل منتجات غذائية ذات قيمة مضافة، بما في ذلك أصناف المأكولات البحرية الممزوجة، ما يجعلها إحدى أسرع العلامات التجارية نمواً في دولة الإمارات.

ويوفر الموردون العالميون المرموقون لدى شركة "أسماك" أفضل أنواع الأسماك الطازجة والمجمدة من أوروبا وشبه القارة الهندية وأفريقيا وأمريكا اللاتينية، وتشمل قائمة عملاء الشركة شركات البيع بالجملة والتصدير والتجزئة، وشركات الأغذية في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا. ومن خلال سعيها إلى تقديم أفضل المأكولات البحرية إلى السوق، تهدف الشركة إلى أن تصبح أكبر منتج ومعالج ومورد لمنتجات الأسماك والمأكولات البحرية الطازجة والصحية في المنطقة. كما تعمل الشركة على مساعدة الحكومات في برامج تنمية الثروة الحيوانية وتعزيز الوعي بشأن الغذاء الصحي الطازج في المجال العام، وذلك بفضل رؤيتها الرامية إلى تسهيل الوصول إلى قاعدة عريضة من العملاء المخلصين. وتشتهر شركة "أسماك" بإدخالها زراعة سمك القاروس المذهّب إلى المنطقة. ونظراً إلى اهتمامها بقضايا الاستدامة، تدرك الشركة أن نجاح أعمالها يرجع إلى خيرات الطبيعة، ولذلك فهي تبذل قصارى جهدها للحفاظ على الموارد الطبيعية وتجديد استدامتها. ويعمل الفريق جاهداً من أجل التخفيف من مخاطر استنزاف المخزون بسبب الصيد الجائر والاستثمار بشكل كبير في تطوير مشروعات الاستزراع السمكي من أجل دعم إمدادات الأسماك وتلبية الطلب المتزايد عليها

www.asmak.ae